المنتدى الاسلامي العام للمواضيع الاسلامية بكامل فروعها من احاديث و ايات على منهاج السنة والجماعة

إضافة رد
قديم 21-08-2014, 10:14 AM
  #1
WADDAH

.:: المهنـــدس ::.

.:: تعليمــــي تثقيفـــي ::.
 الصورة الرمزية WADDAH
 
La spécialité: sciences d'information & communication
جامعة وهران السانية
تاريخ التسجيل: 29-06-2008
الدولة: .*. Im INGDZ .*.
المشاركات: 7,560
WADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداعWADDAH عضو محترف الابداع
Mnn من صفات أهل الفردوس، إعمل بها حتى تكون من أهلها رزقنيها الله وإياكم





عن ابي هريرة أن رسول الله كان إذا صلى رفع بصره إلى السماء فنزل

(الذين هم في صلاتهم خاشعون).

قال الله تعالى :

{ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ {1} الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ {2} }

2 روى ابن عون ، عن محمد بن سيرين قال :

كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا صلى رفع رأسه إلى السماء ,

فلما نزلت :

{ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ }

سورة المؤمنون آية 2 نكس رأسه.

وقال النسائي في تفسيره عن يزيد بن بابنوس قال :

قلنا لعائشة أم المؤمنين : كيف كان خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
قالت : كان خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم القرآن فقرأت

( قد أفلح المؤمنون - حتى انتهت إلى

والذين هم على صلواتهم يحافظون )

قالت هكذا كان خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم .


فقوله تعالى " قد أفلح المؤمنون "

أي قد فازوا وسعدوا وحصلوا الفلاح وهم المؤمنون المتصفون بهذه الأوصاف

" الذين هم في صلاتهم خاشعون " قال ابن عباس : أي خائفون ساكنون

وقال الحسن البصري : كان خشوعهم في قلوبهم فغضوا بذلك ابصارهم وخفضوا الجناح

وقال محمد بن سيرين : كان اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم

يرفعون ابصارهم إلى السماء في الصلاة فلما نزلت هذه الآية

" قد أفلح المؤمنون الذين هم في صلاتهم خاشعون "

خفضوا ابصارهم الى موضع سجودهم ، والخشوع في الصلاة إنما يحصل لمن فرغ قلبه لها

واشتغل بها عما عداها وآثرها على غيرها ، وحينئذ تكون راحة له وقرة عين

كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

( حبب إلي من دنياكم الطيب والنساء وجعلت قرة عيني في الصلاة )

اخرجه احمد والنسائي عن أنس بن مالك مرفوعا

وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :


( يابلال ، أرحنا بالصلاة )
اخرجه أحمد

وقوله تعالى : " والذين هم عن اللغو معرضون "

أي عن الباطل وهويشمل الشرك كما قال بعضهم ،

والمعاصي كما قال آخرون ، وما لا فائدة فيه من الأقوال

والأفعال كما قال تعالى " وإذا مروا باللغو مروا كراما "


وقوله " والذين هم للزكاة فاعلون "

الأكثرون قالوا أن المراد بالزكاة زكاة الأموال ،

قال تعالى في سورة الأنعام: " وآتوا حقه يوم حصاده "

وقد يحتمل أن يكون المراد بالزكاة هنا زكاة النفس من الشرك والدنس كقوله

" قد أفلح من زكاها * وقد خاب من دساها "

وقد يحتمل أن يكون كلا الأمرين مرادا ،
وهو زكاة النفوس وزكاة الأموال ،فإنه من جملة زكاة النفوس ،

والمؤمن الكامل الذي يفعل هذا وهذا والله أعلم .


وقوله تعالى : " والذين هم لفروجهم حافظون *

إلا على أزواجهم أوما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين *

فمن ابتغى ورآء ذلك فأولئك هم العادون "

أي الذين قد حفظوا فروجهم من الحرام فلا يقعون فيما نهاهم الله عنه من زنا ولواط ،

لايقربون سوى أزواجهم التي أحلها الله لهم .أو ما ملكت أيمانهم من السراري .

وقد استدل الشافعي رحمه الله ومن وافقه على تحريم الاستمناء باليد بهذه الآية الكريمة

" والذين هم لفروجهم حافظون إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم "

فهذا الصنيع خارج عن هذين القسمين ، وقد قال الله تعالى :

" فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون " أي المعتدون


وقوله تعالى : "والذين هم لأماناتهم وعهدهم راعون "

أي إذا اؤتمنوا لم يخونوا بل يؤدونها إلى اهلها وإذا عاهدوا أو عاقدوا أوفوا بذلك ،

لا كصفات المنافقين

الذين قال فيهم رسول الله صلى الله عليه وسلم :

( آية المنافق ثلاث : إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف وإذا اؤتمن خان )


وقوله تعالى : " والذين هم على صلواتهم يحافظون "

أي يواظبون عليها في مواقيتها كما قال ابن مسعود :

سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت :

( يارسول الله أي العمل أحب إلى الله تعالى ؟

قال :

الصلاة على وقتها ، قلت ثم أي ؟

قال : بر الوالدين ، قلت ثم أي ؟ قال : الجهاد في سبيل الله )

اخرجاه في الصحيحين .

وقد افتتح الله ذكر هذه الصفات الحميدة بالصلاة واختتمها بالصلاة ، فدل على افضليتها


ولما وصفهم الله تعالى بالقيام بهذه الحميدة والأفعال الرشيدة قال :

" أولئك هم الوارثون الذين يرثون الفردوس هم فيها خالدون "

ثبت في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :

( إذا سألتم الله الجنة فاسألوه الفردوس

فإنه أعلى الجنة وأوسط الجنة ،

ومنه تفجر أنهار الجنة ، وفوقه عرش الرحمن )


وهذه الآية كقوله تعالى : " تلك الجنة التي نورث من عبادنا من كان تقيا "

وكقوله تعالى : " وتلك الجنة التي أورثتموها بما كنتم تعملون ."

فاعمل بتلك الآيات حتى تكون من أهل الفردوس رزقنيها الله وإياكم

وجمعنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

وسقانا بيده الشريفة شربة لانظمأ بعدها أبدا\\





__________________

║▌│█│║▌║││█║▌║▌║║▌



WADDAH غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 21-08-2014, 11:13 PM
  #2
anes13
 
La spécialité: Electrotechnique
جامعة جيلالي اليابس سيدي بلعباس
تاريخ التسجيل: 15-11-2009
المشاركات: 435
anes13 عضو محترف الابداعanes13 عضو محترف الابداعanes13 عضو محترف الابداعanes13 عضو محترف الابداعanes13 عضو محترف الابداعanes13 عضو محترف الابداع
افتراضي رد: من صفات أهل الفردوس، إعمل بها حتى تكون من أهلها رزقنيها الله وإياكم

اللهم إجعلنا وأيّاكم من أهل الفردوس اااميــن.
anes13 غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 22-08-2014, 11:09 PM
  #3
Sah_mustapha
مشرف قسم العلوم الهندسيّة
 الصورة الرمزية Sah_mustapha
 
La spécialité: Génie mécanique
جامعة امحمد بوقرة بومرداس
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
الدولة: Batna
المشاركات: 3,486
Sah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداعSah_mustapha عضو محترف الابداع
افتراضي رد: من صفات أهل الفردوس، إعمل بها حتى تكون من أهلها رزقنيها الله وإياكم

بارك الله فيك اللهم اجعلنا من الفائزين بجنة الفردوس
__________________
Sah_mustapha غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أهلها, الله, الفردوس،, تكون, رزقنيها, صفات, إعلم, وإياكم

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صفات الرسول صلى الله عليه وسلم الخَلْقية s.a.b.r.i.n.a المنتدى الاسلامي العام 1 25-03-2009 06:12 PM
الجنه وبعض ما فيها جعلنا الله من أهلها آمين .....ارجو التثبيت جوكر المنتدى المنتدى الاسلامي العام 1 02-01-2009 12:45 PM
7 صفات من حوص النبي صلى الله عليه وسلم سالم عبد الوهاب المنتدى الاسلامي العام 0 29-12-2008 07:18 PM
طائر الفردوس سبحان الله طائر غريب samiita منتدى الصور 5 14-09-2008 01:45 PM
صفات و واجبات المسلم للدفاع عن رسول الله امين31 الدفاع عن الرسول صلى الله عليه وسلم 0 18-08-2008 06:34 PM


الساعة الآن 01:06 PM.