الحضارة العاترية- تبسة-

mohamedlamine

  • Hero Member
  • *****
    • مشاركة: 802
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
في: تشرين الأول 10, 2009, 08:38:17 مسائاً
تاريخ

تعاقبت على منطقة بئر العاتر عدة حضارات وجدت في فترة ما قبل التاريخ من بداية العصر الحجري القديم إلى نهاية العصر الحجري الحديث فعلى مدار عهود طويلة من الزمن مثلت بئر العاتر مسرحا لعدة أحداث نشأت مع نشأة الإنسان البدائي و تواصلت إلى يومنا هذا. و هكذا تتأكد سمة التواصل في هذه المنطقة منذ أحقاب زمنية موغلة في القدم . إذ ظهرت في أواخر العصر الحجري القديم حضارة عرفت انتشارا واسعا و تضم كامل البلدان المغاربية أطلق عليها اسم الحضارة العاترية نسبة لمكان قرب الحدود التونسية الجزائرية يدعى بئر العاتر و يمتد الحيز الزمني لهذه الحضارة بين 35000 و 25000 سنة ق.م و ينتهي العصر الحجري القديم ببروز حضارتين متميزتين: الحضارة الوهرانية و الحضارة القبصية ...
فقد عثر في عديد الأماكن على أدوات حجرية كالصوان و بقايا رسوم ملونة على حيطان الكهوف كما تركت هذه الحضارة عددا من شواهد القبور المرسومة و مخلفات الحكام و الملوك أثناء حكمهم للجهة. كما كان الإنسان يستغل حيوانات و نباتات غار الدماء كغذاء و دواء له و يستعمل خشب غاباتها لبناء المساكن و صناعة الأدوات.
الحضارة العاترية :

من أهم وأقدم حضارات العصر الحجري الوسيط تمتد حدودها من المحيط الاطلسي بالمغرب إلى شمال السعودية ومن شواطئ البحر الأبيض إلى شمال التشاد سميت بادئ المر بحضارة وادي الجبانة ثم بدل اسمها إلى الحضارة العاترية نسبة إلى مدينة بير العاتر ويعرف الإنسان العاتري باسم الإنسان الحلزوني نسبة إلى اعتماده على الحلزون في عذائه .
الموقع التقني :

تعتبر الحضارة العاترية هي الأقدم من بين حضارات أخرى بالمنطقة مثل الحضارة القفصية والوهرانية والاكثر تقدما تقنيا منهما نتيجة المستحثات التي وجدت بالمنطقة والتي تثبت ذلك .والجدير بالذكر أن كامل الدراسات التي تناولت موضوع الحضارة العاترية حتى الآن و التي تسنى لنا الإطلاع عليها تشير إلى أن الإنسان الذي صنع الحضارة الموستيرية بأوربا و العاترية بشمال إفريقيا هو الإنسان اليناندرتالي الذي تعود أصوله الباكرة إلى فلسطين. و قد عثر على بقاياه العظمية في موقع هوافتيح بليبيا تحيط به البقايا العاترية .
أصل تسمية بئر العاتر:

يرجع اسم بئر العاتر الي فترة الفتح الإسلامي لشمال إفريقيا إذ تقول الرواية أنه عند شعور الكاهنة البربرية بالهزيمة أمرت جنودها بسكب كمية هائلة من العطور في بئر (تسمى الآن باسمها) في محاولة يائسة منها لهزم الفاتحين المسلمين وحرمانهم من الماء وعند وصول الفاتحين بقيادة حسان بن نعمان رضي الله عنه إلى البئر بعد فرار الكاهنة وقتلها فيما بعد بعد رفضها الاستسلام وجدوا المياه معطرة فسموا البئر (بئر العاطر)ومع مرور الأزمنة حرفت بئر العاطر إلى بئر العاتر.
وهناك رواية أخرى تقول بأنه في هذه المنطقة كان هناك بئر قصير أي باللهجة العامية اعتر(أي قصير) أو عاتر فسميت بئر العاتر - وهي الرواية الأكثر رواجا.
أسماء أخرى مندثرة:1-بئرالعاطر، 2- بئر الكاهنة، 3- جبل عنق.
تبعد بمسافة 30 كيلومترا من الحدود التونسية ، وتقع في الطرف الشمالي من جبل العنق ، ترتفع عن سطح البحرب 980 م . مناخها شبه صحراوي ، وتحتوي على أراضي رعوية واسعة . تحتوي على منجم لاستخراج مادة الفوسفات والذي يعد من أكبر المناجم على مستوى العالم .
سكــــــــــــــانه :

يبلغ عدد سكانها 100000 نسمة تقريبا ،. يتشكل سكان بئر العاتر من عدة أعراق النمامشة(اللمامشة)وهي قبيلة أمازيغية وأولاد سيدي عبيد , و اولاد سيدي يحي و السوافة.و(هم قبائل عربية ).
أما بالنسبة لطبيعة عمل سكان مدينة بئر العاتر فيتمثل في التجارة وتربية المواشي خاصة الاغنام.


mohamedlamine

  • Hero Member
  • *****
    • مشاركة: 802
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد #1 في: أيلول 05, 2010, 01:09:51 مسائاً
شكرا جزيلا على مروركم الطيب .


Abou_Ahmed

  • Administrator
  • Hero Member
  • *****
    • مشاركة: 8281
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.rasoulallah.net
    • البريد الالكتروني
رد #2 في: أيلول 05, 2010, 01:48:10 مسائاً
شكرا و بارك الله فيك على هذه البسطة التاريخية